الوجه

 

فيديو سحاق ساخن بطلته انا و صديقتي الحميمة التي كنت احبها كثيرا و زاد اعجابي بها اكثر عندما لمحتها في حمام الجامعة و هي تقبل فتاة حتى جعلتها تبلل سرواله بماء كسها و منذ ذلك اليوم و اما أتمنى ان تلمسني و تقبلني مثل تلك الفتاة و ذائما احلم بها و هي تلعق شفراتي و في يوم عندما كنا نتعشى عبرت لها عن اعجابي و لاكن عندما لم ترد قلت لها انسي الامر و في تلك اللية كنت ادرس عندما دق الباب و دخلت الى غلافتي كانت ترتدي ملابس نوم مثيرة و شفافة تظهر كل جمسها و حلماتها بالخصوص حاولت الا انظر و لاكن فشلت عندها وضعت يديها على فخذاي و هي تبتسم اذا كنتي تحبيني تعالي الى هنا وبينما تقول ذلك كانت يدها تتسلل ببطى تحت كيلوتي لقد لمست يدها كسي آآآآآه لم استطتيع أنا اتحمل اكثر من ذلك كسك نار هي قالت ذلك وأنا اصبحت كاالمجنونة بدات أقبلها في كل مكان اراه مكشوف امامي في وجهها وعلى رقبتها امسكت قميص نومها و قلعته لها فاانكشف أمامي ذلك الصدر القنبلة بزاز كبيرة تشهي فرميتها على السرير وبدأت عارية الا من كيلوتها نمت فوقها وبدأت الحس وامص حلمت صدرها بيمنا يدي تلعب حلمت صدرها التاني امص الحلمة واشدها بسناني واصابعي تشد حلمتها الآخرومن شدت مصي لحلمتها اصبحت حمراء بلون الورد وفاتن تتحتي تتاوءه وأنا اشد واعض بحلمت صدرها ثم بعدها عملت في جسمي مثلي و اكثر كان حلمي يتحقق الان فارقت كسها باصابعي كان احمر و سااخن ثم لحسته بشفتياي و لساني و كان تغنيجها يسخنني اكثر و اكثر كانت رائحة كسها كارائحة الفراولة وبدأت امص والحس بكسها ثم بعدها أنا شعرت بكسي وكانها سيفجر من المحن فقمت وجلست فوقها في وضعية 69 فااصبح كسي فوق شفتيها وشفتي فوق كسها وبدانا نمص ونلحس بكساس بعض وصراخي أنا وهي نغنح بجنون حتى جبنا ظهر بعضنا من كثر نيك الأصابع و البوس و اللحس كان سحاقي الأول مع حبي الأول .

الإباحية الحرة لـ الوجه